دبوريات

(ياشرشوحة ياسنكوحة يللي مو معروف قرعةأبوك من وين)

 

(ياشرشوحة ياسنكوحة يللي مو معروف قرعةأبوك من وين)

 

إذا شئتم أن تنشروا غسيلكم الوسخ فاستتروا

 

 (خرجت من قاع المجتمع لتلّج الوسط الفني موظفة كل مايمكنها توظيفه لتفتح مغاليق هذا الوسط والغاية تبرر الوسيلة فخربت بيت فلان ودمرت زواج علان ورمت الفتن والرذائل حيثما سارت وأينما حلت وبعد أن فاحت ريحتها ونال وصالها كل من اشتهى أن ينال هذا الوصال رخص ثمنها وهبطت أسهمها فهمس أحدهم في أذنها اسمعي: يجب أن تكوني كبيرة لتلعبي مع الكبار وأنت لاخيل عندك تهديها ولامال وليس أمامك إلا الرحيل إلى هناك حيث الفرص لأمثالك..

فذهبت إلى هناك وبعد جولات وصولات اصطادت مليارديرا يكبرها بخمسين عاما ولعبت معه لعبتها وحتى لاتنشر الفضيحة تمت التسوية على أن يتزوجها ويطلقها بأن واحد معا وبمؤخر صداق بعشرات الملايين من الدولارات

بعدها انطلقت في خطة ممنهجة في عالم الميديا والسوشال ميديا ومواقع التواصل الاجتماعي  وكل المنافذ والمنابر الإعلامية ... اذاعات وتلفزيونات وصحف ومجلات والفلوس زي الرز وعلى قفا من يشيل  في خدمتها والكلمة والصورة والخبر المأجور هو الأسرع انتشارا وكلو بحقو فصارت على كل شفة ولسان وسار بأخبارها السيّارة والركبان وصارت نجمة ومدعوة في كل مهرجان ونال المصورون حصة وافرة من الدولارات لإبراز كل مايمكن إبرازه بحرفية وشطارة وبإثارة مدروسة مخططها الاستراتيجي لم يكن يهدف إلى التنافس مع المتعريات والمثيرات للغرائز فهن كثر ويتفوقن عليها جسدا وإثارة وحركات ...

هدفها و مخططها المطلوب

أولا :أن تصل الصفوف الأولى في الوسط الفني وما أدراك ما الوسط الفني وبفلوسها استطاعت أن تفعل ذلك (ولكن ربما إلى حين) وكان مخططها

ثانيا :أن تمتلك واجهة عائلية تخفي خلفها كل ماتستطيع إخفائه والتستر عليه فتزوجت ثريا أو من له سمعة الثري وبفلوسها فعلت ذلك أيضا)

هذه الحكاية طلع بها علينا أحدهم على صفحات الفضاء الإنترنيتي عن إحدى تلك الفنانات المتألقات مؤخرا, وسواء صحت الحكاية أو كانت مختلقه فان المعارك في الوسط الفني مستمرة ويجول ويصول ويمور فيها ما يليق ومالايليق

وعلى سبيل المثال لا الحصر,

اتهمت إحداهن زميلتها بأنها وباء وبلاء وغباء وقلة حياء وأضافت إلى ذلك الغلاء وأعتقد أنها فعلت لضرورة القافية لاأكثر ولا أقل , (وأضافت تلك المتهمة بكسر الهاء) لافض فوها أن الوسط الفني يعيش أتعس وأرذل وأسفل وأسخف أيامه وأنه وسط الأفاعي والعقارب

كما صرح أحدهم أنه ضد الأسرة وهو مفهوم بال وأكل الدهر عليه وشرب وأنه مع المثلية والعبور(الجنسي) وكاد يقول أنه مع سفاح المحارم لكنه خشي أن ينهار السقف فوق رأسه

و صرح آخرأنه يود قتل زميله ووصف ثالث الوسط الفني أنه وسط قذر وردعليه زميله بأنه هو القذر

مايجري معيب بكل المقاييس وإذا شئتم أن تنشروا غسيلكم الوسخ فاستتروا

Copyright © aldabour.net - All rights reserved 2022