الدبور أكثر من نصف الحقيقة.. وأقل مما نطمح

logo

دبوريات

رئيس التحرير ،،
لا تسكتي ........ولا تسكت أنت ايضا\rحتى لا تبقى قضية (المرحومة آيات) فقاعة إعلامية وتمضي.
انتقلت المرحومة آيات الرفاعي إلى رحمة ربها وسينال الجناة قصاصهم العادل، لكن المسألة يجب أن لا تنتهي هنا، بل يجب أن تكون درساً حاسماً لكل معتد أثيم ومتوحش متخلف عتّل زنّيم (الغليظ القاسي الشرس الخلق) سواء كان زوجاً أم متحرش ومتنمر وداعر وداعرة وكل مستغل لظروف الاحتياج و العوز والفقر
التصويت
ما هو تقيمكم لموقع وجريدة الدبور
http://www.
تاريخ النشر: 2018-12-02  الساعة: 08:42:02
المنصب ليس ملكية خاصة,المصرف المركزي انموذجا
الدبور- خاص

حين أعفي الدكتور اديب مياله من منصبه كحاكم مصرف سورية المركزي وتم تعيين الدكتور دريد درغام بديلا عنه كتبنا مقالا تحت عنوان انتهت حقبة مياله فهل ستستقيم الامور؟

والحق يقال ان الامور لم تستقم بل ادير المصرف بعقلية فردية شديدة الوثوق بنفسها ومنزهة عن الخطأ كما تعتقد,في حين انها وقعت واوقعت البلد في العديد من الاخطاء

المشكلة الرئيس في المسؤول وخاصة ذاك المعتد بنفسه انه ينظر الى المسؤولية التي أوكلت اليه انها ملكية فردية ويحق له ان يديرها ويصول ويجول فيها كيفما وحيثما يشاء,والطامة الكبرى ان المسؤول حين يخطأ هنا فلا يضر نفسه بل يضر المؤسسة والبلد والشعب,وهذه المسألة لاعلاقة لها بالفساد أوبالنزاهة فهذه مسائل اخرى وليست في صلب مانتحدث عنه

من الاخطاء التي وقع بها الحاكم السابق لمصرف سورية المركزي الدكتور درغام هو استحداثه لرصيد المكوث (تصنيف مخاطر الديون وضوابط التسهيلات الائتمانية) وحسنا فعل الدكتور حازم قرفول حاكم المصرف المركزي انه ألغى رصيد المكوث هذا والذي (كركب الامور أكثر مما هي مكركبه)

ومن المتوقع ان يظهر التأثير الايجابي لهذا الالغاء على أداء المصارف في تيسير منح القروض ودفع عملية الانتاج

وقد عمم مصرف سورية المركزي إلى كافة المصارف العاملة في سورية مشروع التعليمات المقترحة بخصوص تطبيق معيار التقارير المالية الدولية رقم ٩ ومعيار المحاسبة المالي الإسلامي رقم ٣٠ وذلك استنادا الى التعليمات الحديثة الصادرة عن لجنة بازل للرقابة المصرفية حول مخاطر الائتمان.

.

كما يتيح قرار الالغاء هذا مرونة أكثر للمصارف بالتكيف مع أوضاعها الداخلية وحرية أكبر في اتخاذ القرار تحت إشراف مصرف سورية للمركزي.

ومن الاخطاء التي وقع بها الدكتور درغام على سبيل المثال لاالحصر تصريحه بأن بامكانه ان يهوي بسعر الدولار الى مستوى مئتي ليرة سورية وبذلك يحرم كل الذين اثروا من نصف مايملكون

وحتى لو سلمنا جدلا بان بأمكانه ان يفعل ذلك فهذا كلام كما يقال بالعامية قطع ولحش وغير مسؤول وربما يهوي بالاقتصاد الى مهاوي لايعلم دركها الا الله

في حين أن الحاكم الحالي للمصرف الدكتور حازم قرفول يدير الامور بعقل تشاوري هادئ ومتنور ونأمل ان ينجح هو والمصرف في مسعاهم وخاصة في الظروف الصعبة التي تمر بها بلادنا

عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 836

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 

لسعات منوعة

في شكوى وردت لجريدة الدبور
#برسم المعنيين #برسم مدير معمل الغاز سادكوب
اقرأ المزيد
لماذا؟
براد بردى أغلى بـ 44% من براد حديث بثلاثة أبواب لدى شركة صينية شهيرة انتقد رجل الأعمال المقيم في الصين فيصل العطري، البرادات الجديدة التي طرحتها “شركة بردى” الحكومية،
اقرأ المزيد
اذا كانت القهوة غالية فعليك بالشاي
يُستهلك الشاي في جميع أنحاء العالم وفي جميع أوقات اليوم، فبعض الناس يتناولونه في الصباح بدلاً من القهوة،
اقرأ المزيد
«بيأكلوا الحيوانات بسكوت».. آخر تقاليع المصريين للتغلب على ارتفاع أسعار العلف
دائمًا ما يبحث المصريون عن الحيل والأفكار الغير متوقعة للتغلب على المشكلات التي تواجههم في حياتهم اليومية، وآخرها استخدام البسكويت والبلح والشوفان في إطعام الماشية بعد ارتفاع أسعار العلف خلال الفترة الماضية.
اقرأ المزيد