الدبور أكثر من نصف الحقيقة.. وأقل مما نطمح

logo

دبوريات

رئيس التحرير ،،
بلا لقاح بلاعلاك وبلا كورونا بلا مسخره
جماعة بلا لقاح بلا علاك وبلا كورونا وبلا مسخره.يقولون: قطّعلك شوية بصل ووزعهون في ارجاء البيت وشوف اذا بتسترجي الكورونا تهّوب ناحيتك
التصويت
ما هو تقيمكم لموقع وجريدة الدبور
http://www.
تاريخ النشر: 2021-04-17  الساعة: 15:23:50
سلة الحرية في تدهور إذا بقيت الإدارة تتبع نفس الفكر والمنهجية... واتحاد السلة ترفع له القبعة
عامر لبابيدي

سلة الحرية في تدهور إذا بقيت الإدارة تتبع نفس الفكر والمنهجية... واتحاد السلة ترفع له القبعة

تعيش سلة الحرية أسوأ حالاتها منذ أكثر من ثلاثين عاماً نتيجة للظروف التي عصفت بها من قلة في الموارد المالية وسوء الإدارة والتخطيط وغياب السقف الأدنى من التجهيزات التي تحتاجها للبقاء والمنافسة.

وللوقوف على واقع سلة الأخضر كان لجريدة "الدبور" حديثاً خاصا مع الكابتن "أديب مكتبي" مدرب فريق ناشئي الحرية وعضو مجلس الإدارة السابق الذي اعتبر بأن الإدارة تتحمل مسؤولية النتائج الكارثية التي وصلت إليها سلة الأخضر وأن الأمور مازالت في تدهور إذا بقيت الإدارة تتبع نفس الفكر والمنهجية.

وأضاف "المكتبي" بأن هذا الخراب الذي حل في سلة الحرية قد يظهر هذا الموسم فقط على فريقي الرجال والسيدات إنما الخراب الحقيقي سيظهر بعد سنوات على فرق الفئات العمرية التي لم تلقى أي اهتمام أو دعم فمثلاً إلى حد الأن فريق الناشئين يتمرن بكرتين فقط وأمضى مرحلة الذهاب كاملة دون لباس للمباريات وهذا واقع باقي الفرق.

ولم أشاهد طوال مسيرتي الرياضيةفريقي الرجال أو السيدات يسافرون إلى مدينة أخرى في نفس يوم اللقاء لإيمان الإدارة بأن هذه الفرق أصبحت خارج دائرة المنافسة وأن مصيرها إلى دوري المظاليم. وعن المستحقات المادية تحدث "المكتبي" بأن الإدارة لم تدفع سوى راتب وحيد لجميع الكوادر هذا الموسم وعندما تقوم الكوادر بالمطالبة يأتي الرد دوماً (مافي مصاري دبر حالك )

وأشار "المكتبي" بأن الإدارة التي ستأتي واعتمادها فقط على الاستثمارات وليس لها استطاعة أن تدعم النادي مادياً أن تترك المهمة لأشخاص قادرين على تأمين موارد مالية جديدة إما عن طريق داعمين أو خلق استثمارات جديدة، لأن العمل الروتيني التي تقوم به الإدارة يستطيع أي موظف أن يقوم به.أما عن فريق الناشئين تحدث "المكتبي" بأن الفريق قد تأهل إلى الأدوار النهائية بعد أن حل في المركز الثالث بعد فريقي الاتحاد والجلاء, وأن الفريق يمتلك خامات ممتازة وإن قدمت له الرعاية والاهتمام سيكون العام المقبل رقماً صعباً في المنافسة وسيكون نواة لإعادة الألق إلى سلة الأخضر.

وعن واقع السلة الحلبية

نوه "المكتبي" بأنها في تراجع نظراً للظروف التي عاشتها لكن هناك محاولات مستمرة من الأندية لإعادة الألق والبريق لها, وأضاف بأن اتحاد السلة مشكور وترفع له القبعة هذا الموسم يعمل بكل تفاني ولنكن منصفين ولا نبخس حق أحد بأن استقرار الأمور ساعد اتحاد السلة الجديد على إقامة البطولات بشكل أفضل وتقديم الرعاية اللازمة لتطوير اللعبة.

عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 10

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 

لسعات منوعة